1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.
  2. لقاء وتواصل، مرحبا بكِ يا زائرة :

    لطلب الإستفسار والمساعدة، ضعي سؤالك: هنا. شروحات مهمة لمشاركات مميزة: هنا.
    تسجيل حضوركِ: هنا. إسألي عن أخواتكِ الغائبات: هنا. رسالة لأختكِ: هنا.
    شاركينا مشاعركِ: هنا. عبرّي عن شعوركِ: هنا. لماذا سجلتِ معنا: هنا.
    إستشارة المحتارة، هي زاويتك لطرح مشكلتك بكل أمان، تعرفي على طريقة طلب الإستشارة : من هنا.

  3. تنبيهات مهمة:

    المنتدى نسائي إسلامي، تمنع فيه الموسيقى وصور ذوات الأرواح في الرمزيات والمواضيع.
    لحماية صور مواضيعك من الضياع قومي برفعها على مركز رفع الصور الخاص بجلسات جزائرية بالضغط هنا.
    للتبليغ عن المشاركات المسيئة، يرجى إستخدام خاصية التبليغ بالضغط على أيقونة الموجودة أسفل كل مشاركة.
    حتى لا يحذف موضوعك الذي يحتوي على صور منقولة وعليها حقوق صاحباتها، يتوجب عليك ذكر مصدر النقل إجباريا.

هنا مجتمع نســائي فــاخر، واحة المرأة الجزائرية والعربية، وعالم نسائي متجدد ومتميز ينتظركِ. سجلي الآن وكوني معنا

رعاية الطفل كيف أتعامل وأروض طفلي كثير الحركة

الموضوع في 'عالم الطفل' بواسطة سميرة الجزائرية, بتاريخ ‏2 أكتوبر 2015.

0/5, 0 أصوات

  1. سميرة الجزائرية

    مديرة عامة
    إدارة المنتدى

    الإنضمام:
    ‏2 ديسمبر 2014
    المشاركات:
    7,310
    الإعجابات المتلقاة:
    7,368
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    0
    كيف أتعامل وأروض طفلي كثير الحركة

    السلام عليكم حبيباتي ورحمة الله تعالى وبركاته.
    في الحقيقة شفت مشاركة لأختي @شروق الصباح في موضوع عبري عن شعورك الآن، هنا:
    http://www.jalasatdz.com/vb/threads/1113/page-17#post-30585
    تشكو فيها من كثرة حركة طفلتها ما شاء الله عليها .. حبيت نفيدها بموضوع جيد للدكتورة دعاء العدوي مختصة في التربية الإجتماعية .. تقول فيه:


    تشكو بعض الأمهات النشاطَ الزائد لطفلها، وتتساءل هل هذا النشاط طبيعي؟ وكيف يمكن تهذيبه؟
    ولكل الأمهات نقول: خلق الله - سبحانه وتعالى - للطفل العديد من الطاقات، منها الطاقة الحركية، وليس من السهل أن نكبت هذه الطاقة داخل الطفل، ولكن بإمكاننا تهذيبها، وفق استعدادات الطفل.

    وهناك التباس بين النشاط العادي لأي طفل والنشاط الزائد، فاللعب والحركة، مطلبان طبيعيان، وعنصران أساسيان من عناصر النمو الجسماني، والنفسي، والذهني، والاجتماعي للطفل، ولكنهما ينبغي أن يكونا في حدود المعايير الطبيعية، وإلا انقلبا إلى مرض هو ما يطلق عليه اسم "فرط النشاط"


    والطفل الذي يعاني النشاطَ الزائد كمرض، ليس لديه القدرة على الراحة والاسترخاء، ويبدأ ظهور النشاط المفرط في سن الثالثة تقريباً، ولكنه يتضح بصورة جلية في سن دخول المدرسة؛ حيث يكون الطفل كثير الحركة، والقلق، والتململ، ويكون اندفاعياً في تصرفاته قليل التركيز، شارد الذهن، وغير قادر على توطيد صداقات، ولا يستطيع الجلوس طويلاً في مكان واحد.


    صفات وأعراض النشاط الزائد:


    قد يصاحب الطفلَ ذا النشاط الزائدِ بعضُ الصفات منها:

    * تغير المزاج وعدم استطاعة التحكم في الانفعالات.
    * عدم الثقة في النفس.
    * عدم القدرة على اتخاذ القرار.
    * السلبية وسرعة الشكوى، والغضب، والاكتئاب أغلب الأوقات.
    * الاتجاه إلى العناد عند المعاقبة بشدة.
    * حركة مستمرة مع عدم الجلوس إلا بمصاحبة الاهتزاز، والقفز.
    * عدم التركيز لفترة كبيرة.
    * عدم التكلم بطريقة جيدة (صوته عال – يتكلم كثيراً – يقول كلمات غير واضحة – صراخ فجائي – أحياناً يتهته – يقاطع المحادثات – يبدو شارداً في الكلام).
    * عدم النوم بسهولة والتقلب كثيراً أثناء النوم، وأحلامه عبارة عن كوابيس وقد يبكي أثناء النوم.


    أسباب النشاط الزائد:


    من أهم أسباب النشاط الزائد للطفل: أن الطفل عادة يبحث عن اهتمام أبويه, ولفت انتباههم ولو بارتكاب الأفعال الخاطئة، والمشاغبة ليشعر بحبهم واهتمامهم حتى لو تعرض للضرب، وقد يدفعه حب الاستطلاع، واكتشاف ما حوله من أشياء بفكها، وتركيبها؛ فهو يمارس حقاً طبيعيا ليكتشف البيئة من حوله.


    وأما الأسباب العامة لفرط النشاط لدى الأطفال، فهي متعددة؛ فقد تكون طبية كالأنيميا المزمنة، والأنيميا الوراثية، وضعف الغدة الورقية، ونقص السكر في الدم، والتسمم بالرصاص، والإصابة بالطفيليات، وضعف النظر والسمع، وإصابات بالمخ (أثناء الحمل – الولادة)، والحوادث التي تؤثر على الجمجمة.


    وقد تحدث نتيجة لإصابة الطفل بالأمراض المعدية، خاصة الأمراض التي تؤدي إلى إصابة المخ مثل: الحمى الشوكية، والحميات المختلفة التي قد تؤثر في المخ إذا لم تعالج في الوقت المناسب بالعلاج السليم.
    وتعد الوراثة والأمراض النفسية الناتجة عن تفكك الأسرة أو التعرض لحوادث خطرة، أو مواقف مؤلمة من العوامل المؤدية إلى إصابة الطفل بفرط النشاط.
    وقد تتسبب بعض الأطعمة والمواد الحافظة في تطور وزيادة المرض لدى الأطفال المصابين لذا ينصح بتزويد الطفل بغذاء صحي خالٍ من الصبغات الصناعية للمواد الحافظة.

    طرق العلاج:


    هناك الطرق العلاجية النفسية لتحويل، وتبديل السلوكيات، وتطوير المعرفة، وكيفية تعامل المدرسة مع الطفل، وإن أمكن وضعه في أحد فصول التربية الخاصة المزودة بكوادر فنية تعني بكيفية التعامل مع هؤلاء الأطفال.
    وللتعامل مع هذه الحالة يجب على الطبيب المعالج والأبوين، أن يجلسوا معاً للوقوف على متطلبات هذا الطفل اجتماعياً وتربوياً وعلمياً؛ لكي يدرك الأبوان كيفية التعامل مع الطفل، ويجب على الأبوين أن يعيدا ترتيب أثاث المنزل بما يتناسب مع نشاط الطفل الزائد، وإبعاد الأشياء سهلة الكسر والآلات الحادة عن متناول يديه.

    خطوات علاجية ينصح بها الخبراء:

    [JUSTIFY]* أن نضع برنامجاً تربوياً لتفريغ هذه الطاقة وإلا فإنه سوف يرتجل اللعب فيصبح – بالفعل - (طفلاً مشاغباً) خاصة إن كان كل أصدقائه هكذا فإنه يكتسب العديد من الارتجالية في اللعب.

    علينا أن نعلم الطفل مهارة تناسب سنه.

    * نحاول أن نشغل وقت فراغه، وامتصاص حب الاستطلاع عنده بطريقة تربوية بأن نختار أنواع من الألعاب تتميز بالفك والتركيب (مثل المكعبات)، وتذكري أن (النفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل ) فما بالك بالطفل المسكين الذي لا يجد من يشغل له وقت فراغه.

    * حتى ندرب الطفل على التركيز، والجلوس الهادئ علينا أن نقدم له بعض الألعاب الشيقة المتنوعة، ونجلس معه في البداية لنشرح له مضمون هذه اللعبة؛ حتى يرتبط بالجلوس أكثر، ولا يجوز أن نبدأ بتعويد الطفل على الجلوس فترة طويلة بتقديم شيء يحتاج إلى كتابة أو مجهودٍ ذهنيٍ كبيرٍ حتى لا يمل.

    * نشجعه على الأعمال الحسنة وهذا ما يدفعه إلى القيام بها.

    * حاولي ألا يكون رد فعلك على الأعمال السيئة كبيراً؛ حتى لا يكرر العمل مراراً ليشبع رغبته في لفت الأنظار.

    وبتقدم سن الطفل يبدو أقل نشاطاً، ولكنهم يظلون يعانون المرض عند البلوغ، إلا أن النضج النفسي والاجتماعي، يساعدهم على توجيه هذه الطاقة الغير عادية إلى سلوكيات مقبولة في المجتمع باشتراكهم في الأنشطة الرياضية المختلفة، والعمل في الوظائف التي تتطلب نشاطاً غير عادي.
    [/JUSTIFY]​


    ونسبة كبيرة من الأطفال ذوي النشاط الزائد يقل لديهم هذا النشاط الزائد، ويصبحون أكثر تركيزاً بتقدم السن تقريباً، وما يتراوح بين ثلث ونصف الأطفال المصابين بفرط النشاط، يصبحون طبيعيين لا فرق بينهم وبين الآخرين عندما يصلون إلى سن الشباب.
     
    شروق الصباح و LoveLy GirL معجبات بهذا.
  2. جاري تحميل الصفحة...

    مواضيع مشابهة في منتدى التاريخ
    رعاية الطفل كيف أتعامل مع ابنى الشاذ جنسيا؟ عالم الطفل ‏8 مارس 2016

  3. LoveLy GirL

    LoveLy GirL
    Expand Collapse
    sωєєτ ɢɪяℓ
    عضوية فضية

    الإنضمام:
    ‏29 أوت 2015
    المشاركات:
    904
    الإعجابات المتلقاة:
    570
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    0
    شكرا لكي طاطا شمورة اكيد رايحة تفيد شروق الصباح
     
  4. LoveLy GirL

    LoveLy GirL
    Expand Collapse
    sωєєτ ɢɪяℓ
    عضوية فضية

    الإنضمام:
    ‏29 أوت 2015
    المشاركات:
    904
    الإعجابات المتلقاة:
    570
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    0
    قصدي سمورة
     
  5. حـنــ19ـيـن
    26

    حـنــ19ـيـن
    Expand Collapse
    مشرفة القسم العام
    المشرفات

    الإنضمام:
    ‏23 يوليو 2015
    المشاركات:
    6,256
    الإعجابات المتلقاة:
    5,108
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    1
    شكرا حبيبتي سميرة موضوع في القمّة
     
  6. بسبوسة07

    بسبوسة07
    Expand Collapse
    تحلية جلسات
    المشرفات

    الإنضمام:
    ‏12 أوت 2015
    المشاركات:
    5,691
    الإعجابات المتلقاة:
    6,329
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    1
    توضيح رائع سمورة
    رفع الله قدرك فى الدارين
    جعله المولا فى موزين حسناتك وجزاك خير الجزاء
     
  7. ملاك

    ملاك
    Expand Collapse
    عضوات جلسات

    الإنضمام:
    ‏3 يوليو 2015
    المشاركات:
    821
    الإعجابات المتلقاة:
    619
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    0
    مفيد اختي سميرة ربي يوفقنا ونخرجوا جيل صالح
     
    أعجبت بهذه المشاركة ام غفران
  8. ام غفران

    ام غفران
    Expand Collapse
    عاشقة جلسات جزائرية
    عضوية فضية

    الإنضمام:
    ‏8 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    526
    الإعجابات المتلقاة:
    544
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    0
    والله كلمة شكرا لا تكفيك يا اختي..بارك الله فيك..صدقيني عزفتي على الوتر الحساس..انا نعاني مع بنتي من نفس الاعراض..بصح بداتها ملي ولد خوها..يعني الغيرة هي اول واكبر سبب.حتى السور القرانية والاناشيد لي كانت تحفظهم نساتهم téléchargement (4).jpg
     
    أعجبت بهذه المشاركة ملاك
  9. شروق الصباح
    36

    شروق الصباح
    Expand Collapse
    مسلمة وافتخر
    عضوية ذهبية

    الإنضمام:
    ‏14 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    1,194
    الإعجابات المتلقاة:
    1,628
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    0
    بارك الله فيك اختي سميرة موضوع رائع بالفعال
    اتمنى انه يفيد كل ام تعاني من نفس مشكلي و انا بنت مازالها صغيرة حتي المشي هذا و ين بدات بالخطوات الاول لكنها تحبو بسرعة وكل شيء تحب تلمسه
    الف شكر حنونتي
     
  10. ام شهد
    44

    ام شهد
    Expand Collapse
    سيدة أنيقة
    عضوية ألماسية

    الإنضمام:
    ‏19 يونيو 2015
    المشاركات:
    3,374
    الإعجابات المتلقاة:
    3,098
    عدم الإعجابات المتلقاة:
    0
    جزاك الله خيراوجعله في مزان حسناتك
     
أختي .. فضلاً منكِـ ، إن أعجبكِ موضوعي قيميه من هنَا :
/5,

مشاركة هذه الصفحة