1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

هنا مجتمع نســائي فــاخر، واحة المرأة الجزائرية والعربية، وعالم نسائي متجدد ومتميز ينتظركِ. سجلي الآن وكوني معنا

إيمانيات لنتــعرف على وصايا رسول الله للنفس للرضا بالقضاء والقدر

الموضوع في 'الحديث والسيرة النبوية' بواسطة يـَاسمِـين, بتاريخ ‏4 يناير 2016.

  1. يـَاسمِـين
    42

    يـَاسمِـين
    Expand Collapse
    المشرفات العامات

    الإنضمام:
    ‏19 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    3,074
    نقاط الجائزة:
    7,190
    الإقامة:
    غير مهم
    السُّمعة:
    +5,050 / -0
    السن:
    30 إلى 35 سنة

    [​IMG]
    موضوع جميل أحببت أن أنقله للجليسات و الزائرات

    قال الله تبارك وتعالى في كتابه العزيز:
    {لَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ فِي كَبَدٍ} [البلد: 4].
    قال الله تعالى : ﴿إِنَّا كُلَّ شَىْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ﴾ [سورة القمر ءاية ٤٩]. وقال الله تعالى : ﴿وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ فَقَدَّرَهُ تَقْدِيراً﴾ [سورة الفرقان ءاية ٢]

    ويتساوى في ذلك المؤمنون والكفار، فكلهم يعيشون حياتهم فرحاً أياماً وحزناً أياماً
    وكلهم يمرضون ويشفون ويفرحون ويحزنون ويغضبون ويرضون
    وهذه هي سنة الحياة التي لا تتخلف؛ لأن هذه الدنيا فانية وليست باقية.
    ولم ولن تبقى لأحد أبداً، وكم من إنسان بلغ القمة في الملك أو القمة في الشهرة أو القمة في الغنى بالمال أو القمة في الجاه والسؤدد أمام الناس ولكنه رحل عن ذلك كله!!، وهذه سنة الله تبارك وتعالى في الدنيا الدنية، فإما أن يرحل عنها العبد بالموت، أو إما أن ترحل عنه وهو ينظر، فهل يطمئن إليها إنسان عاقل؟!... إن نبينا صلى الله عليه وآله وسلم وهو يخبرنا هذا الخبر يبين لنا كيف تكون قيمة الدنيا
    الإيمان بالقدر خيره وشره معناه : الإيمان بأن كل ما دخل في الوجود من خير و شر
    للانسان هو بتقدير الله الأزلي
    وقد قال الإمام أبو حنيفة رضي الله عنه في كتابه (الفقه الأكبر) «قدّر اللهُ الأشياء وقضاها ولا يكون في الدنيا و الآخرة شىء إلا بمشيئته وعلمه وقضائه وقدره». وقال القاضي أبو بكر بنُ العربي : «من أعظم أصول الإيمان القدر فمن أنكره فقد كفر»
    [​IMG]
    بعض الوصايا من نبينا الحبيب نقدر بيها ان شاء الله نعلم نفسنا
    وندربها خطوة خطوة على الرضا بالقضاء والقدر والتسبيم بقضاء الله
    ولكدا ان شاء الله اكون ضكنا رضا الله علينا فى الرضا بحكمه وفى اتباع سنة نبيه الكريم
    يبقى كسبنا رضاهم ومخسرناش ات شاء الله
    هما ثلاث وصايا ان شاء الله ربنا ينفعنا بهم جميعا ويرزقنا رضاه ومحبة حبيبه

    [​IMG]

    الوصية الاولى

    قال صلى الله عليه وسلم:" انظروا إلى من هو أسفل منكم, ولا تنظروا إلى من هو فوقكم فهو أجدر أن تزدروا نعمة الله عليكم" البخاري,ك الرقاق(7,175)
    معناه اننا ننظر الى من هو اقل منا فى كل شئ
    فإنه سيعرف قدر النعمة وسيرضى بما قسم الله له, لأنه إن كان فقيرا فلينظر إلى من ابتلى بالفقر الشديد, وإن كان مريضا يشكو من بعض الآلام فلينظرإلى من ابتلي بعاهة أو مرض مزمن خطير ليس له شفاء
    فتقول الحمدلله على كل شئ
    [​IMG]
    الوصية الثانية

    ” أَفضَلُ الذّكْر لا إلهَ إلا اللهُ وأفضَلُ الدّعاءِ الحَمدُ لله ولا يَرُدُّ القَدَر شىءٌ إلا الدُّعَاء ”
    وهذا في الترمذي
    فلابد من الدعاء دائما اان يصرف عنا شر سوء القضاء

    [​IMG]
    الوصية الثالثة


    إن أصابك شئ فلا تقل:لو أني فعلت كذا كان كذا وكذا,ولكن قل: قدر الله وماشاء فعل,فإن لو تفتح عمل الشيطان"مسلم,ك القدررقم2664
    وأن يسلم أمره لله فيما قدر له فلا يسخط ولا يشتكي من المصائب ولا يدع للشيطان مدخلا, فكلمة" لو" تجلب الحسرة والأسى ولن يستطيع إعادة ما فات ولا إحياء من مات مهما تحسروإنما سيجلب لنفسه الكآبة ولجسمه الأمراض ويتعرض لغضب الله باعتراضه على قدره فالعلاج العملي أن يقول : "قدر الله وما شاء فعل"

    [​IMG]

    لهذا أقول لكُــنَّ أنه
    دائما لابد ان نقول الحمدلله فى السراء والضراء
    ادعوا الله ان ينفعنا بما علمنا ويعلمنا ما ينفعنا
    [​IMG]

     
    جاري تحميل الصفحة...
    { فضلا .. أختي .. إن أعجبكِ الموضوع شاركيه مع صديقاتكِ }

    • أعجبني أعجبني x 2
  2. ام شهد
    42

    ام شهد
    Expand Collapse
    سيدة أنيقة
    عضوية ألماسية

    الإنضمام:
    ‏19 يونيو 2015
    المشاركات:
    3,549
    نقاط الجائزة:
    7,190
    الإقامة:
    المسيلة
    السُّمعة:
    +3,535 / -0
    السن:
    35 إلى 40 سنة
    جزاك الله خيرا وجعله في مزان حسناتك
     
    • أعجبني أعجبني x 1
  3. مرجانة

    مرجانة
    Expand Collapse
    عضوية فضية

    الإنضمام:
    ‏27 نوفمبر 2015
    المشاركات:
    550
    نقاط الجائزة:
    1,190
    الإقامة:
    تيبازة
    السُّمعة:
    +616 / -0
    السن:
    25 إلى 30 سنة
    فعلا دائما الانسان يتذمر ويشكو الخالق الى
    المخلوق وهو لا يعلم ان الشكوى لغير الله ذل وعار
    احسن الله اليك على نقلك المميز والذي يحمل النفع الكثير