1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

هنا مجتمع نســائي فــاخر، واحة المرأة الجزائرية والعربية، وعالم نسائي متجدد ومتميز ينتظركِ. إضغطي هنا للتسجيل معنا

إيمانيات متي تكون ليلة القدر وماحكم الاحتفال بها

الموضوع في 'الفتاوى الشرعية' بواسطة ام جورية, بتاريخ ‏13 يونيو 2016.

  1. ام جورية

    ام جورية
    Expand Collapse
    عضوة نشيطة
    عضوات جلسات

    الإنضمام:
    ‏3 مايو 2016
    المشاركات:
    241
    نقاط الجائزة:
    450
    الإقامة:
    قسنطينة
    السن:
    25 إلى 30 سنة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
    وبعد :
    فان خير الهدي هدي محمد r وشر الأمور محدثاتها، وإن من هدي النبي r في رمضان "الإكثار من العبادات من صلاة وقراءة القرآن وصدقة وغير ذلك من وجوه البر، وكان في العشرين الأول ينام ويصلي، فإذا دخل العشر الأخير أيقظ أهله وشد المئزر وأحيى ليله وحث على قيام رمضان وقيام ليلة القدر، فقال r: «من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه (رواه البخاري) » ، «ومن قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه » متفق عليه.
    ولم يأت ما يجزم به على أن ليلة القدر هي ليلة السابع والعشرين .جاء في كتاب " الباعث على إنكار البدع والحوادث (1 /78)""وَأما لَيْلَة سبع وَعشْرين من رَمَضَان فإحياؤها مُسْتَحبّ كَسَائِر ليَالِي الْعشْر الْأَوَاخِر وَقد صحت الْأَحَادِيث فِي ذَلِك وَلَكِن يبْقى تعْيين هَذِه اللَّيَالِي من بَين ليَالِي الْعشْر فَإِنَّهُ مشْعر بِنَوْع تَخْصِيص من الشَّارِع وَلَيْسَ كَذَلِك فَإِنَّهُ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم حث على قيام ليَالِي رَمَضَان مُطلقًا وحث على التمَاس لَيْلَة الْقدر فِي جَمِيع اللَّيَالِي الْعشْر الْأَوَاخِر وَقَالَ أَيْضا التمسوها فِي كل وتر .."
    وقَالَ سَحْنُونٌ:" قَالَ ابْنُ وَهْبٍ وَمَالِكٌ فِي حَدِيثِ النَّبِيِّ - عَلَيْهِ الصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ -: «الْتَمِسُوا لَيْلَةَ الْقَدْرِ فِي التَّاسِعَةِ وَالسَّابِعَةِ وَالْخَامِسَةِ» .
    قالَ: أَرَى وَاَللَّهُ أَعْلَمُ أَنَّهُ أَرَادَ بِالتَّاسِعَةِ مِنْ الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ لَيْلَةَ إحْدَى وَعِشْرِينَ، وَبِالسَّابِعَةِ لَيْلَةَ ثَلَاثٍ وَعِشْرِينَ، وَبِالْخَامِسَةِ لَيْلَةَ خَمْسٍ وَعِشْرِينَ. قَالَ وَحَدَّثَنَا سَحْنُونٌ عَنْ ابْنِ الْقَاسِمِ عَنْ مَالِكٍ عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ عَنْ أَبِيهِ أَنَّهُ قَالَ: تَحَرَّوْا لَيْلَةَ الْقَدْرِ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ.اهـ [المدونة (1 / 301)]
    فقد علمت مما سبق أن ليلة القدر أخفاها الله في العشر الأواخر فلا تُعْلَمْ متى ,فمن اعتقد أنها هي ليلة السابع والعشرين يقينا فاته تَحَرِّيها في الليالي قبلها وبعدها ,بل حتى أن بعض الناس يترك قيام الليل بعدها، فترى المساجد شبه فارغة على غير العادة والله المستعان ... ثم مع ذلك يحيون هذه الليلة ويستمر القيام إلى طلوع الفجر ،قال محمد بن صالح العثيمين رحمه الله في من يحيي ليلة السابع والعشرين :" هذا العمل غير صحيح أولاً لأن ليلة القدر لا تعلم عينها فلا يدرى أهي ليلة سبع وعشرين أو ثلاث وعشرين أو خمس وعشرين أو تسع وعشرين أو إحدى وعشرين أو ليلة الثنتين وعشرين أو أربع وعشرين أو ست وعشرين أو ثماني وعشرين أو ثلاثين لا يعلم بأي ليلة هي أخفاها الله تبارك وتعالى أخفى علمها عن عباده من أجل أن تكثر أعمالهم في طلبها وليتبين الصادق ممن ليس بصادق والجاد ممن ليس بجاد فهي ليست ليلة سبع وعشرين بل هي في العشر الأواخر من ليلة إحدى وعشرين إلى ليلة الثلاثين كل ليلة يحتمل أن تكون ليلة القدر فتخصيصها بسبع وعشرين خطأ هذا واحد ثانياً الاجتماع على هذا الوجه الذي ذكره السائل ليس من عمل السلف الصالح وما ليس من عمل السلف الصالح فهو بدعة وقد حذر النبي r من البدع وقال (كل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار) فعلى المسلمين في آخر الأمة أن ينظروا ماذا صنع أول الأمة وليتأسوا بهم فإنهم على الصراط المستقيم وقد قال الإمام مالك رحمه الله لن يصلح آخر هذه الأمة إلا ما أصلح أولها فنصيحتي لإخواني هؤلاء أن لا يتعبوا أنفسهم ببدعة سماها الرسول r ضلالة وأن ينفرد كل منهم بعبادته من ليلة إحدى وعشرين إلى ثلاثين تحرياً لليلة القدر وأن يجتمعوا مع الإمام على ما كان الرسول r يفعله وقد كان النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم لا يزيد على إحدى عشرة ركعة في رمضان ولا غيره كما قالت ذلك أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها التي هي من أعلم الناس بحال الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم حين سألت كيف كانت صلاة النبي r في رمضان قالت كان لا يزيد في رمضان ولا غيره على إحدى عشرة ركعة يصلي أربعاً فلا تسأل عن حسنهن وطولهن ثم يصلي أربعاً فلا تسأل عن حسنهن وطولهن ثم يصلي ثلاثاً ،وهذه الأربع والأربع يصليها على ركعتين ركعتين يعني الأربع الأولى بتسليمتين والأربع الثانية بتسليمتين...اهـ[فتاوى نور على الدرب]
    ويصاحب هذا العمل في ليلة السابع والعشرين من رمضان أمور أنكرها أهل العلم لمخالفتها هدي النبي $كالاحتفال بالذبح وشراء الحلويات واستعمال البخور ... والأشد من ذلك فشو مظاهر السحر والشعوذة ،لاعتقادهم أن الجن التي صفدت في رمضان يخلى سبيلها في هذه الليلة


    الاحتفال بليلة سبع وعشرين من رمضان بدعة.
    " الاحتفال بليلة سبع وعشرين على أنها ليلة القدر فهو مخالف لهدي الرسول r، فإنه r لم يحتفل بليلة القدر، فالاحتفال بها بدعة. "اهـ [فتاوى اللجنة الدائمة - 1 (3 / 58)]
    قال الطرطوشي من المالكية -رحمه الله-: "ومن البدع: اجتماع الناس بأرض الأندلس على ابتياع الحلوى ليلة سبع وعشرين من رمضان". [الحوادث والبدع]
     
    جاري تحميل الصفحة...
    { فضلا .. أختي .. إن أعجبكِ الموضوع شاركيه مع صديقاتكِ }

    #1 ام جورية, ‏13 يونيو 2016
    آخر تعديل: ‏14 يونيو 2016
  2. ملكْ روحـღـــيٍ

    عضوات جلسات

    الإنضمام:
    ‏25 مايو 2015
    المشاركات:
    4,111
    نقاط الجائزة:
    7,200
    الإقامة:
    لَيْلَـةْ مَـطَرْ ڪَانْـتْ ڪَ الحُلْــمْ !
    السن:
    20 إلى 25 سنة
    جزاك الله خيراااااااااااااااا
     
  3. رورواروى

    رورواروى
    Expand Collapse
    عضوات جلسات

    الإنضمام:
    ‏28 يونيو 2016
    المشاركات:
    39
    نقاط الجائزة:
    40
    الإقامة:
    الجزائر
    السن:
    15 إلى 20 سنة
    شكرااااااااااااا
     
  4. ام جورية

    ام جورية
    Expand Collapse
    عضوة نشيطة
    عضوات جلسات

    الإنضمام:
    ‏3 مايو 2016
    المشاركات:
    241
    نقاط الجائزة:
    450
    الإقامة:
    قسنطينة
    السن:
    25 إلى 30 سنة
    ال
    العفو
     
  5. اريج البحر

    اريج البحر
    Expand Collapse
    عضوات جلسات

    الإنضمام:
    ‏23 يونيو 2016
    المشاركات:
    134
    نقاط الجائزة:
    200
    الإقامة:
    ALGER
    السن:
    25 إلى 30 سنة
    ربي يعطيك ماتتمناي اختي شكرا على الموضوع
     
  6. صفاء 18

    صفاء 18
    Expand Collapse
    عضوات جلسات

    الإنضمام:
    ‏11 يونيو 2016
    المشاركات:
    21
    نقاط الجائزة:
    40
    الإقامة:
    الجزائر
    السن:
    15 إلى 20 سنة
    نعم هذا هو الصحيح أختي الغلية @ام جورية
    بارك الله فيك على التوضيح والافادة وجعل صالح عملك وتنويرك في موازين حسناتك ان شاء الله